”30 سنة سجنا لـ3 شبان بتهمة استهلاك الزطة” ..محكمة الاستئناف تُخفّف الحكم إلى سنتين فقط

أثارت هذه القضية جدلا واسعا في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي،

قامت محكمة الاستئناف بالكاف بالنظر في قضية الشبان الثلاثة الذين حكم عليهم بـ30 سنة سجنا فى قضية تعاطي مادة القنب الهندي (الزطلة) بقاعة ملابس ملعب رياضي بالكاف، وأصدرت منذ قليل حكمها بتخفيف الأحكام من ثلاثة أشهر إلى سنتين سجنا.

وكانت المحكمة الابتدائية بالكاف قد أصدرت يوم 20 جانفي المنقضي حكما على أربعة شبان بـ30 سنة سجنا طبقا للفصل 11 من القانون عدد 52 المؤرّخ في 18 جانفي 1992 والذي ينص على تطبيق أقصى العقوبة لكل مرتكب لهذه الجريمة في أماكن عمومية أو ملاعب رياضية.

وقد أثارت هذه القضية جدلا واسعا في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر الحكم بـ 30 سنة حكما قاسيا بحقّ هؤلاء الشبان، ودعا بعض الحقوقيين إلى مراجعة هذه القوانين التي تقر عقوبات مبالغ فيها لا تحلّ المشكل ولا تمكن من عقوبات بديلة، وفق تقديرهم.

هذا وراسلت المحكمة المذكورة خلال انعقادها يوم 16 فيفري المنقضي وزارة الشباب والرياضة للتحقّق من صفة الملعب الذي تعطوا فيه المخدّر وهل هو مستغل فعلا أم مهجور لأن البعض اعتبر أن هذا الملعب غير مستغل مما يجعل الفصل 52 لا ينطبق على قضية الحال.