على العريض يوجه رسالة لالياس الفخفاخ

اعتبر رئيس الحكومة السابق والنائب عن حركة النهضة علي العريض أنّ رئيس الحكومة المستقيل الياس الفخفاخ أخطأ بإقالته ممثلي النهضة في الحكومة  في حق المصلحة الوطنية وفِي حق الوزراء المقالين.

ودوّن العريض في حسابه على فيسبوك: ” أخطأت السيد رئيس الحكومة بهذه الإقالة الجماعية في حق المصلحة الوطنية وفِي حق الوزراء المقالين وربما في حق القانون وأخطأت في حق نفسك”

ويرى العريّض أنّه لا شيء يبرر اقالة ستة وزراء على حساب مصلحة البلاد المتضررة في الصميم من هذا الإجراء، وفق تقديره.

واعتبر أنّ هذه المسألة كانت بمثابة الإختبار للفخفاخ عند تحمّله لمثل هذه المسؤولية ”الكبرى” (رئاسة الحكومة) واختبارا ”في رباطة الجأش وضبط النفس وتغليب المصلحة العامة وصدّ وساوس الانتقام أو الانتصار للذات”

وعبّر العريض عن أسفه لما يواجهه الفخفاخ  على الصعيد الشخصي  في هذه المرحلة، متمنيا له النجاح. 

ولاحظ  أنّ الوضع في تونس لا يحتمل اضافة أزمة سياسية للأزمة الاقتصادية الحادة التي تواجهها، داعيا إلى التعجيل بحل الأزمة السياسية للمرور إلى التعاطي السليم مع الأزمة الاقتصادية وتبعاتها الاجتماعية والمالية.