يحدث في تونس شابة تونسية تضرب وتشتم بسبب لون بشرتها ( شاهد الفيديو)

تدخلت صاحبة قاعة رياضة في مدنين (اشراق دبيش 22 عاما) اليوم الثلاثاء 22 سبتمبر في برنامج “المدام وجيهة” على راديو إي أف أم، لتروي تفاصيل التمييز العنصري الذي تتعرض له يوميا بسبب لون بشرتها من قبل صاحب المحل الذي تسوغته لإقامة هذا المشروع.
وذكرت الشابة أنها تعرضت مؤخرا إلى الضرب من قبل صاحب المحل وصديقه، قائلة: “ضربوني وذلوني وضيعلي مستقبلي وصحتي والمشروع عاملاتو بالقروض ومانيش قادرة نعمل حتى محامي.. علاه ما يتوقفش حتى درج”.

كما أكدت أن سيارة اسعاف نقلتها إلى المستشفى اين تحصلت على شهادة طبية، ولما ذهب الى مركز الشرطة لتشتكيه سخر الأعوان منها، على حد قولها.
ويحاول صاحب المحل إخراجها منه بعد سنة رغم أن العقد يمتد لثلاث سنوات.