وفاة طبيب في المصعد بالمستشفى الجهوي بجندوبة: فتح تحقيقين جنائي وإداري

أكد كاتب عام نقابة الأطباء وأطباء الأسنان والصيادلة بجندوبة بشير السعيدي، أنه علم البارحة حوالي الساعة التاسعة ليلا بوفاة الطبيب المقيم في الجراحة العامة بدر الدين بعد سقوطه من الطابق الخامس إلى الطابق الأرضي في مصعد معطل كان موصولا بالكهرباء مما جعل بابه يُفتح أمام الطبيب.  

وأوضح في تصريح لموزاييك اف ام، أن الطبيب المقيم كان على عجل متوجها لمريض في قسم الاستعجالي، ولم يتفطن إلى أن المصعد خال لعدم وجود أي إشارة أو علامة لذلك وهو ما تسبب في سقوطه ووفاته. متابعا “المتوفى إنسان ذو أخلاق عاليةو خدوم بشهادة جميع زملائه”.


وشدد على أن النقابة أعلمت وزير الصحة فوزي المهدي بحالة المصاعد المعطلة في المستشفى، وهي 5 مصاعد لا يعمل منها سوى مصعد وحيد، وقال “في جلسة مع وزير الصحة منذ 3 سبتمبر 2020 في مجلس جهوي للصحة، وعدنا بأن يتم اصلاح المصاعد في شهر نوفمبر.. ولم يتم ذلك” متابعا “المستشفى الجهوي بجندوبة يعاني نقائص عدة أعلمنا بها الوزير ووعدنا بحلّها.. ولم يحقق من ذلك شيء”.


كما أعلن دخول المستشفى في إضراب منذ أمس، قائلا “سلطة الإشراف وكل المسؤولين يتحملون المسؤولية في ما حدث”.