والد رحمة لحمر يبوح بأسرار وحقائق جديدة ويؤكد أن من عثرت على اِبنته ليست صديقتها والشخص الذي قُبِض عليه لم يكن الوحيد الذي اِعتدى عليها ( التفاصيل)

قال والد رحمة لشهب، التي عُثِر عليها مقتولة في طريق زغوان بعد اختفائها لأيّام، أنّ الفتاة التي عثرت على جثة اِبنته ليست صديقتها بل زميلتها لا غير.

وأضاف شهاب لحمر، اليوم الاثنين، أنّ الشخص الذي تمّ القبض عليه لم يكن الوحيد الذي اِعتدى على اِبنته وأنّ ما اِعترف به ليس هو القصة الحقيقية قائلاً “الحكاية مش هي وهانا نستناو في تقرير الطب الشرعي”.

كما أشار إلى أنّ لا يُمكنه إلقاء التهم على أحد دون دليل ولكنه سيأخذ حق اِبنته الذي وعدها به فوق قبرها، مُشدّدًا علـى ضرورة تطبيق أحكام الإعدام في تونس في أقرب وقت.

ووصف الوالد ماحدث لاِبنته بـ”الشوية الكبيرة” وأكّد أنّها صاحبة أخلاق ولا تخاف من أحد وسبق وتعرّضت لعملية “براكاج” ولم يتمكنوا من سلبها حيث دافعت بشراسة عن نفسها أمام شخص بنيته أقوى من الذي قتلها.