هوية العنصر الرابع الموقوف في عملية سوسة الإرهابية

علمت الجوهرة أف أم من مصدر أمني، أن العنصر الرابع الذي تم إيقافه على إثر العملية الإرهابية التي جدت صباح اليوم الأحد بمفترق القنطاوي- أكودة، هو شخص ملتحٍ، أصيل معتمدية النفيضة من ولاية سوسة، ويبلغ من العمر 38 عاما.

وأضاف المصدر أن الوحدات الامنية بمنطقة الحرس الوطني بالنفيضة قد قامت بتفتيش منزله بالجهة، وحجز كل متعلقاته.

وفي سياق متصل، ذكر نفس الموقع أنه سيتم التخلي عن القضية الارهابية لفائدة القطب القضائي لمكافحة الارهاب بالعاصمة ووكالة الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس.

يذكر أن عملية إرهابية جدت اليوم الأحد بمفترق القنطاوي- أكودة، أسفرت عن استشهاد الوكيل سامي مرابط بعد نقله للمستشفى في حين لا يزال الوكيل رامي الإمام يتلقى العلاج، وذلك بعد تعرضهم للدهس من طرف 3 إرهابيين بواسطة سيارة.وقد تحولت الوحدات الأمنية من مختلف الأسلاك وتولت القيام بعملية تمشيط بمكان العملية ومحاصرة العناصر الإرهابية وتبادل إطلاق النار معها مما أسفر على القضاء على 3 إرهابيين.

ومن بين العناصر التي تمت تصفيتها، شقيقان “م.أ.ق” (20 سنة) و”أ.ق” (25 سنة)، وهما أصيلا مدينة أكودة ويعملان في نجارة الألمنيوم، بينما يجري التعرف على هوية الإرهابي الثالث الذي قتل في العملية.