نشر قوات عسكرية أمريكية في تونس ”الأفريكوم” توضّح

أوضحت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا “الأفريكوم”، اليوم السبت 30 ماي 2020، عبر حسابها الرسمي على موقع توتير حول ما راج من أخبار عن إمكانية نشر قوات عسكرية مقاتلة في تونس في علاقة بالحرب في ليبيا.


وجاء في نص التوضيح أن لواء المساعدة للقوات الأمنية، مقصود به وحدة تدريب صغيرة وهي جزء من برنامج المساعدة العسكرية، وليس المقصود بها بأي حال من الأحوال قوات عسكرية مقاتلة.

وتابع أنه في إطار الحوار المستمر، من المهم فهم الاحتياجات المحتملة وأن البحث دائمًا عن مقاربات وطرق جديدة للشراكة.

يذكر أن القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا “أفريكوم” تحدّثت، أمس الجمعة، عن إمكانية نشر قواتها في تونس على خلفية الأنشطة العسكرية الروسية في ليبيا.

وقالت “أفريكوم”، في بيان، إن قائدها ستيفن تاونسند، أعرب لوزير الدفاع التونسي عماد الحزقي، في اتصال هاتفي الخميس، عن استعدادهم لنشر “قوات مساعدة أمنية” هناك، وعن القلق من الأنشطة العسكرية الروسية في ليبيا.

وأكد البيان أن المسؤولين التونسي والأمريكي، اتفقا على التعاون من أجل تحقيق الأمن الإقليمي ومجابهة تصاعد العنف في ليبيا.