مصطفى بن أحمد: تحذير الرئيس اِستخفاف بالدولة ومصلحتها وصناعة لدكتاتور

قال القيادي في حركة تحيا تونس ورئيس كتلتها النيابية، مصطفى بن أحمد أن اللقاء مع رئيس الجمهورية قيس سعيد تطرق إلى عدة نقاط تتلخص في مسألتين أساسيتين.

وأضاف مصطفى بن أحمد في تصريح اعلامي أن الرئيس حذر بشدة أنه في حال منح الثقة لحكومة هشام المشيشي فلا يمكن القيام بتحويرات جزئية معتبرا في ذلك نوع من العبث والاستخفاف بالدولة ومصلحة الدولة وصناعة لدكتاتورية مرسومة

وتابع بن أحمد أن رئيس الدولة أكد أنه مهما كانت الظروف فإنه لا يفكّر في حلّ البرلمان حتى في صورة عدم منح الثقة لحكومة المشيشي.