مصدر من الطب العسكري يوضح حقيقة دخول تونس مرحلة الموجة الثانية للكورونا ومدى خطورة الوضع

أكّد أمير اللواء طبيب مصطفى الفرجاني في تصريحفي تصريح اعلامي سلامة العسكريين من وباء كورونا وعدم تسجيل إصابات في صفوف المؤسسة العسكرية.

ودعا على هامش إنطلاق عملية تركيز المستشفى الميداني العسكري بمنطقة الحامة من ولاية قابس، المواطنين إلى عدم الهلع من الوضع الوبائي الذي اعتبر أنه تحت السيطرة، مشددا على أن تونس لم تدخل مرحلة الموجة الثانية من انتشار وباء كورونا.

وفسر أنّ الموجة الثانية تتطلب وجود عديد المؤشرات الإحصائية والميدانية قائلا إن ”حالات كورونا المسجلة في تونس لا تكتسي أي خطورة رغم حمل أصحابها للفيروس”.