متحيلة تحدثت عن علاقات خاصة مستنجدة ب50 صورة مع سياسيين وتكشف تفاصيل لهفها 3 مليارات في اشهر

علمت الصريح اون لاين ان المرأة المتهمة بالتحيل التي تم الاطاحة بها اثر عملية امنية مشتركة دقيقة وبعد معلومات وشكاوي واثر مراقبة صحبة زوجها والتي تحيلت على عشرات الأشخاص وخاصة من الفتيات والشباب بعروض وعقود عمل وهمية ومزورة في الخارج،

حتى انها اصبحت تملك امبراطورية من الجاه والمال والسيارات الفاخرة والعقارات،كشفت في التحريات انها كانت تتردد على احتفالات لسفارات اجنبية وكانت تستنجد ببعض معارفها العاملين في السفارات لتمكينها من دعوى خاصة لها صحبة زوجها ثم تستغل الامر لالتقاط صور لها مع شخصيات سياسية في تونس وسفراء دول أجنبية،

حيث استنجدت ب50 صورة لها عبر صفحة ادعت انها تابعة لشركتها الخاصة من اجل الايقاع بالضحايا ،وكانت الصور تجمعها بشخصيات نافذة روجت الى انها تجمعها علاقات خاصة بهم وقد استنجدت ببعض اصدقائها لتدليس اختام وتسليم كل الضحايا عقود وهمية للعمل بالخارج مبالغ مالية تصل الى حدود 20 الف دينار ،واعترفت انها لهفت مبلغ مالي من عمليات التحيل تجاوز ال3 مليارات في اشهر .