مؤسّس ائتلاف الجمهوريّة الثالثة: “سنعتصم أمام قصر قرطاج إذا لم يتمّ رفع الحصار عن ساحة باردو”

نقل موقع “آخر خبر أون لاين”، أن مؤسس إئتلاف الجمهورية الثالثة، محمد علي عباس، قد صرح الأحد 14 جوان 2020، بأن ممثلي الإئتلاف من المحتجين ينفذون الآن وقفة إحتجاجية أمام مقر وزارة الداخلية بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة، وذلك على خلفية إتخاذ الوزارة قرارا بغلق ساحة باردو أمام المحتجين.

وأضاف عباس أن الوقفة الإحتجاجية أمام الوزارة لمطالبة كل من رئيس الجمهورية ووزير الداخلية بإحترام الدستور باعتبارهما بإتخاذ قرار الغلق لساحة باردو خرقا الفصل 37، مطالبا رئيس الجمهورية بحماية الدستور والوطن.

وتابع أنهم توجهوا إلى أمام مقر الاتحاد العام التونسي للشغل لتبليغ صوت المحتجين أمام رفض السلط الإعتصام في ساحة باردو.

وأكد أنهم وجهوا رسالة إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد لضرورة إحترام مقتضيات الدستور، منبّها من تحول الإعتصام إلى أمام قصر قرطاج في حال عدم رفع الحصار عن ساحة باردو.