كورونا .. هل خرجت عن السيطرة؟.. اللهم سلّم

يشهد فيروس كورونا انتشار سريع ومرعب، فيروس عادل لا يفرق بين المناطق و لا بين غني و فقير و لا بين جنس و لا سن و لا لون و لا عرق و لا جنسية. و لا يفرق بين أسماء مشهورة و أسماء عادية فالجميع معرض للإصابة طالما أنه يختلط بالآخرين.
موجة ثانية أشد وطأة من الأولى يشهدها العالم.

و للوقوف على مدى خطورة انتشاره، فعلى المستوى الوطني منذ ظهور الفيروس تضاعف عدد الإصابات اليومية الى عشرات المرات، أما على المستوى العالمي و على سبيل المثال في الهند بعد تسجيلها لرقم المليون الأول من الإصابات أواخر شهر جويلية 2020، استغرق مليونها الثاني 3 أسابيع. أما مليونها الثالث استغرق أسبوعين. المليون الرابع و التي سجلته مؤخرا استغرق اقل من أسبوعين و ربما المليون الخامس لا يستغرق اكثر من أيام لا يتجاوز عددها أصابع اليد الواحدة.

أرقام الإصابات بفيروس كورونا في كل انحاء العالم مفزعة و توحي بأن الوضع خرج عن السيطرة، و تجعلنا نتعاطى بجدية أكثر مع هذا الفيروس القاتل، بأخذ كل الاحتياطات الضرورية. و ذلك باحترام التباعد الاجتماعي و تطبيق البروتوكول الصحي في غياب وجود لقاح و في ظل إمكانيات متواضعة و طاقة استيعاب محدودة في مستشفياتنا.

اعقدوا صفقات مع الأمل و احملوا في قلوبكم إيمانا بأن لنا مع الغد نصيب من الفرح و كثير من الأمنيات. و اكثروا من حسناتكم و رطّبوا ألسنتكم بعطر الكلام و بشكر الله و بحمده.

ربنا قد عرفنا حجمنا، فارحم ضعفنا فإن الكريم إذا قدر عفا، اللهم إنا نسألك العفو والعافية و أن ترفع عنا و عن سائر البلدان هذا الوباء.

اللهم سلم و اجعل هذه الأيام تمر بسلام.