عبد اللطيف المكي يهاجم الدستوري الحر

المكي: “ما يحدث هو عمل مليشيات وبلطجة بامتياز”

علّق القيادي بحركة النهضة ووزير الصحة السابق عبد اللطيف المكي، اليوم الاربعاء 10 مارس 2021، عن الاحداث التي حصلت أمس وأسفرت عن اثتحام الدستوري الحر لمقر اتحاد المسلمين.

وقال المكي انهم “يبشرون بتدمير القانون أي تدمير الدولة”، منتقدا كتلة الدستور الحر قائلا انه لا “يخفي ارتباطه بالتجمع و هو ما يضعه تحت طائلة الحكم القضائي بحل التجمع”.

مؤكدا أنه يمثل “جانب المليشيا في التجمع التي لها تاريخ أسود مع التونسيين و لا غرابة فرئيسة هذا الحزب معروفة بأعمالها الميليشياوية ضد زملائها المحامين قبل الثورة”.

وأشار المكي إلى ان “ما نراه اليوم أمام مقر فرع الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين هو عمل مليشيات بامتياز بلطجة وليس له أي مبرر سياسي و لا أخلاقي فضلا عن القانوني”.

وأوضح المكي ان “هذا الفرع ينشط تحت سلطة القانون التونسي و البلاد تعج بفروع لمنظمات دولية و هذا طبيعي لها حقوقها و واجباتها بالقانون”.