عبد اللطيف العلوي “يكشف” سر تكليف سعّيد للمشيشي !!

لايزال تكليف رئيس الجمهورية للقادم من خارج المنظومة الحزبية هشام المشيشي لتشكيل الحكومة المقبلة يبقي بظلاله على المشهد السياسي في تونس بين راض عن هذا الاختيار ة بين منتقد له .في هذا الاطار أكد النائب في البرلمان عن ائتلاف الكرامة عبد اللطيف العلوي أن اختيار رئيس الجمهورية قيس سعيد لوزير الداخلية هشام المشيشي وتكليفه بتشكيل الحكومة، لم يكن مفاجئا للائتلاف الذي كان يتوقع هذا الأمر واستشرفه من خلال قراءة لسلوك وتعامل الرئاسة مع الأحزاب منذ الفترة الماضية.

وأضاف العلوي في تصريح لراديو اي اف ام أن الائتلاف ليس لديه إلى الآن أي تقييم لهشام المشيشي ولأدائه وكفاءته، إلا أن السلوك وطريقة الاختيار والصيغة، فيما نوع من الرغبة في إذلال وإهانة الأحزاب والمنظومة الحزبية، قائلا:” نحن نعرف أن مشروع الرئيس قائم على هذه الرؤية وهذه الرؤية، إهانة الأحزاب وتتفيهها وتشليكها وترذيلها، ولكن ليس إلى هذا الحد الذي نتعامل فيه مع مؤسسات الدولة ومع الأحزاب التي هي المكون الرئيسي بالنسبة للديمقراطية بهذه الطريقة من الإذلال والإهانة، أن نستشيرهم كي نعرف من لا يجب أن نعين وليس كي نعرف من يجب أن نعين…”.

وأوضح عضو البرلمان عن ائتلاف الكرامة، أن الائتلاف سيتعامل مع هشام المشيشي وسينتظر حتى يرى ما هو خطه السياسي والتفاوضي، وعلى ماذا سيقوم منهجه على أي نوع من الفرز، ماهي خياراته في تشكيل الحكومة هل سيكون مجمعا، أو سيتجه في اتجاهات أخرى كاختيار حكومة مستقلين حسب تعبيره.