عبد الحميد الجلاصي: الياس الفخفاخ أخطأ ثلاث مرات وانتهى سياسيا وأخلاقيا

اعتبر الناشط السياسي والقيادي السابق في حركة النهضة عبد الحميد الجلاصي خلال حضوره اليوم الثلاثاء في برنامج “هنا تونس” عبر موجات ديوان أف أم، أن رئيس الحكومة الياس الفخفاخ انتهى سياسيا وأخلاقيا.

وقال الجلاصي ”  الياس الفخفاخ أخطأ في البداية في التموقع وأخطأ مرة ثانية في وضع حكومة داخل حكومة أخرى، كما أخطأ مرة ثالثة في جلب أصدقائه والمقربين منه وجعلهم محيطين به.”

وأضاف الجلاصي بأن رئيس الحكومة الياس الفخفاخ قد أقحم البلاد في مشاكل  بالجملة بسبب ما وصفها بالفضيحة المالية المتعلقة بشبهة الفساد وتضارب المصالح على الرغم من أنه رفع شعار مكافحة الفساد واستعادة الثفة أثناء تسلمه لمهامه على رأس الحكومة.

وتابع محدثنا ” الفخفاخ  تعامل مع ملف شبهة تضارب المصالح بكثير من الاستعلاء والانكار… والآن دخل في عملية لي ذراع وسيكرر تجربة سلفه رئيس الحكومة السابق يوسف الشاهد وسيتجه بحكومته الى السير على الألغام”.

وشدد الجلاصي على أن شبهة تضارب المصالح التي تلاحق رئيس الحكومة الياس الفخفاخ لسيت قضية قانونية بالأساس وانما هي قضية سياسية وأخلاقية على حد تعبيره.