عاجل/ بعد الاحداث الأخيرة .. حركة النهضة تتحرك وتبعث برسالة الى المشيشي

دعت كتلة حركة النهضة في بيان لها النيابة العمومية إلى فتح تحقيق وتتبع مرتكبي الجرائم المخلة بالأمن العام وحسن سير عمل مجلس نواب الشعب.

وتأتي هذه الدعوة على خلفية ما قامت به رئيسة حزب الدستوري الحر عبير موسي وأعضاء كتلتها  من تعطيل لانعقاد خليّة الأزمة البارحة الثلاثاء 16 مارس 2021 من أجل النظر في رفع الإجراءات الاستثنائية،  وقيامها اليوم الإربعاء 17 مارس 2021 من تعطيل لسير لجنة الحقوق والحريات والعلاقات الخارجية بما دفع رئيسة اللجنة سماح دمق إلى رفع الجلسة.

وتابعت كتلة النهضة أنه تبعا لما أحدثته موسي من عنف وما وجهته من تهديدات بعرقلة سير الاجتماعات والجلسات ومواصلة ما دأبت عليه من  إستباحة  لسيادة المؤسسة التشريعيّة فإنها تندد بهذه الممارسات التي تكشف مهمة موكولة إليها قصد تعطيل أشغال المجلس وشلّ أعماله وتشويه صورته أمام الرأي العام الوطني والدولي.

وأدانت كتلة النهضة بشدة الاعتداء بالعنف اللفظي من قبل عبير مرسي ومرافقين لها من خارج المجلس على النائب زينب البراهمي.