عاجل: النهضة امكانية الدعوة الى حكومة جديدة واردة جدا ( التفاصيل)

قال  اليوم الإثنين 29 جوان 2020 رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهارون يخلال ندوة صحفية لعرض مخرجات  الدورة 40 لمجلس الشورى أن الحركة لا تتسامح مع شبهات الفساد وأن الحكومة يجب أن تكون فوق كل شبهة، وذلك في إشارة إلى ملف تضارب المصالح لرئيس الحكومة إلياس الفخفاخ.

وخلال ندوة صحفية، أكد الهاروني حول إمكانية انسحاب النهضة من الحكومة بسبب ملف تضارب المصالح للفخفاخ، أنه من المنطلق المبدئي المتهم هو من ينسحب من الحكومة، مشيرا إلى أن الملف مازال مطروحا والتحقيقات متواصلة في الموضوع وأن المتهم بريء حتى تثبت إدانته.

و في صورة ثبوت التهمة على الفخفاخ فإن الحكومة تسقط، معتبرا أن ذلك لن يكون نهاية العالم بل سيتم تكوين حكومة جديدة لتكون حكومة وحدة وطنية مع الثورة وضد الفساد حسب تعبيره.

ويذكر بأن مجلس شورى حركة النهضة عقد بالحمامات يومي السبت والأحد وتم خلاله اقرار موعد المؤتمر بنهاية السنة الجارية