حقيقة سقوط قمر صناعي يزن نصف طن على جزيرة قرقنة الليلة

أعلنت وكالة ناسا الفضائية أن قمرًا صناعيًّا سيسقط مساء اليوم السبت 29 أوت 2020، على الأرض، والذي استمر بجمع المعلومات والبيانات في الفترة من 1964 وحتى 1969 إلى أن توقف نهائيًّا عن العمل بعدها بعامين.

وقد تداول بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي معلومات مفادها أن هذا القمر سيسقط جزء منه على جزيرة قرقنة

الا أن وكالة ناسا أكدت عبر موقها أن القمر سيسقط في القطب الجنوبي على الساعة الواحد صباحا بتوقيت تونس