توقعات جديدة ومرعبة للعرافة الشھيرة ليلى عبد اللطيف

تتوالى مفاجأت الفلكية اللبنانية ليلى عبد اللطيف بتنبؤاتھا المثيرة للجدل بالتوازي مع صدق تنبؤاتھا بانفجار بيروت وتفشي فيروس كورونا لتطل
ّ علينا ھذه من جديد عبر منصات التواصل الاجتماعي، لتخص متابعيھا وقرائھا في اليمن قرأت مستقبل طفل يمني أثار فضولھا ودفعھا إلى التنبؤ
ُ بمستقبله وقراءاة ما تخفي له الايام من مفاجأت ومن ھنا نسرد لكم أحدث توقعات ليلى عبد اللطيف خلال 2020 الذي خصت فيھا اليمن.

وتحدثت العرافة اللبنانية الشھيرة ليلى عبداللطيف عن الطفل اليمني عبدالله سبيعيان الناجي الوحيد من اسرته التي تنحدر إلى قبيلة عبيدة في
محافظة مأرب.توقعت ليلى عبداللطيف ان يصبح الطفل قائدا في غضون اشھر رغم صغر سنه، إلا انھا لم تفصح عن اقدامه على الانتقام من
خصومه.وفي قراءة اقرب ما تكون إلى التأمل في صورته قالت عنه: “ عيناه تخفي سرا عظيما ”.

واضافت “ النجوم ستقف إلى جانبه نھاية 2020 ليبلغ مبلغا عظيما قبل نھاية العام“
وتابعت “ ورغم صغر سنه إلا أن دورة الفلك تخبئ له أنباء سارة“.
ُ قة المشتركة بين كل من دولة اليمن
والتوقعات التي سوف تشھدھا في العام الجديد 2020 ِ بنائا على ما ذكرته الفلكية ليلي عبد اللطيف، ان المنطَ

والمملكة العربية السعودية ت ُ شھد بعض من المناوشات والنّ ُ زاعات، بينما من المتوقّع وجود اتّفاق مستقبلي لحل ھذه النزاعات والخلفات اتفاق
ُعماني سعودي كويتي على وقف الحرب في اليمن ، ومن المتوقع أن ينجح ھذا الإتفاق لتنعم اليمن بالسلام.
وكانت ليلى عبد اللطيف قد توقعت قبل بداية العام 2020 ،انتشار فيروس كورونا المميت الذي اجتاح العالم، وذلك خلال الحلقة الخاصة من
”لھون وبس“ ليلة رأس السنة على الـLBCI. ً فقد قالت لھشام حداد ضمن توقعاتھا للسنة الجديدة أن وباء خطيراً ً وقاتلا سينتشر عالمياً ويثير

ّ الرعب والھلع بين بعض الشعوب، وأكدت أن الفيروس سيكون أخطر من الـH1N1.كما سبق وتوقعت ليلى عبد اللطيف في برنامج ”تاريخ
يشھد“ الذي عرض على الـLBCI ،ظھور مرض خبيث في الصين يتسبب بحالات قلق كبيرة بسبب انتشار ھذا الوباء.