تسلم تقارير رسمية:قيس سعيد يفتح تحقيق حول اختفاء آلاف المليارات والتعيينات المشبوهة

كشفت تسريبات خاصة من داخل قرطاج ،ان رئيس الجمهورية قيس سعيد قرر اتخاذ خطوات اكبر هذه المرة ردا على سياسة كسر العظام وهدم الدولة أو ماتبقى منها من اجل خدمة الاشخاص،سعيد والذي عقد اجتماعات غير معلنة وهامة جدا ،قرر التحرك وتقديم قضايا بعد انتهاء التحقيقات واستنادا على تقارير رسمية من البنك الدولي ومن الاتحاد الاوروبي وتقارير لجان برلمانية ومنظمات رقابية حول اكثر من ملف ساخن ابرزها اختفاء اكثر من 80 مليار قروضا خارجية لتونس منذ 2011 الى موفى ديسمبر2019.

وهو تقرير صادر عن لجنة التحقيق والمالية في البرلمان،كما سيتم التحقيق في مآل الاموال المنهوبة وسر عدم التحرك لاسترجاع حقوق تونس والتونسيين منذ سنوات وقد قدمت سهام بن سدرين تقريرا مفصلا لسعيد في لقاءات متعددة جمعتهما،كما تقرر فتح ملفات وقضايا وتجاوزات لعدة نواب وسيتم تقديم شكاوي رسمية في القضاء العسكري الى جانب اكثر من ملف يخشاه الجميع في اكثر من وزارة سيادة كانت محل تحوير وزاري في اكثر من مناسبة ،مع المطالبة واستنادا على تقرير قدمه محمد عبو لوزير الجمهورية بالتحقيق في مئات التعيينات المشبوهة في المؤسسات والادارات وكل الاسلاك ..

موقع ان ام نيوز