بودربالة: “قوات أمنية حاملة للسلاح حاصرت مقر المحكمة وحاكم التحقيق كان يرتجف وبقي لوحده الى منصف الليل”

أكد عميد المحامين ابراهيم بودربالة أن قوات أمنية حاملة للسلاح حاصرت مقر المحكمة الابتدائية ببن عروس للضغط على قاضي التحقيق خلال استنطاقه لرئيس المركز الأمن بالمروج 5 في قضية الاعتداء على محامية.

وأضاف ابراهيم بودربالة في تصريح لشمس اف ام، أن حاكم التحقيق كان يرتجف مصرحا “حاكم التحقيق ترك وحيدا في المحكمة إلى منتصف الليل ومن الطبيعي أنه يخاف”.

واعتبر بودربالة أن تونس تعيش اليوم مأساة وطنية مشيرا أن المحامية تقدمت إلى المركز لتقديم شكاية فتم الاعتداء عليها واحتجازها فما بالك عندما يتقدم مواطن لتقديم شكاية متابعا أن “المأساة التي تعيشها تونس تخص شعبا بأكمله ولا تخص قطاع المحاماة فقط”.

كما أكد بودربالة أنهم سيتصلون برئيس الجمهورية قيس سعيد ورئيس الحكومة هشام المشيشي ورئيس البرلمان راشد الغنوشي بخصوص هذه القضية مشددا على أنه في حال عدم التوصل إلى حل فإن هيئة المحامين ستتوجه إلى المنظمات الدولية.

وقال “في حال عدم التوصل إلى حل سنتصل بالاتحاد العالمي للمحامين والاتحاد العربي للمحامين والأمم المتحدة لإعلامهم بما يقع في وطننا”.