بسبب هذا المقطع الجنسي الفاضح على المباشر : الإذاعة الوطنية تعتذر و تفتح تحقيقا

تداول النشطاء مقطعا لتأوهات جنسية بثته الإذاعة الوطنية مباشرة سهرة 22 ماي خلال برنامج “دار الحبايب” حيث كان من المفترض تمرير أغنية “حبي” لصابرين التونسية ،غير ان خطأ تقنيا تسبب في تمرير مقطع جنسي لتأوهات مضاجعة جنسية .

الإذاعة الوطنية قدمت إعتذارها اليوم و أعلنت عن إيقافها لمعد البرنامج و مقدمه احترازيا إل حين إكتمال البحث .