بسبب مدح “زامبو” أحد أنصار النادي الصفاقسي للغنوشي : عائلة العقربي تتبرأ و تؤكد عدم تبنيها ما حصل

بعد بعض ردود الأفعال والتعاليق الفايسبوكية على ما جاء في كلام احد الاشخاص حين حضر رئيس مجلس نواب الشعب راشد الغنوشي بمنزل اللاعب الأسطورة حمادي العقربي مساء أمس الاحد لتقديم تعازيه إثر رحيل نجم الكرة التونسية حمادي العقربي، أوضحت أسرة الفقيد ان ما جاء على لسان الشخص المكنى “بزامبو” لا يلزم عائلة حمادي العقربي في شيء وهو لا بمثلها لا من قريب ولا من بعيد.

وأكدت أسرة حمادي العقربي على محافظتها على إرث الاسطورة الراحل من التعفف والزهد والتواضع وتجنب كل اصطفاف وان العائلة فتحت أبوابها لكل المعزين بلا استثناء على اختلاف اتجاهاتهم ومواقفهم ولكن ليس لأحد الحديث باسمها او استغلال لحظة مثل مأساة رحيل الاسطورة من أجل تسجيل بعض المواقف التي لا تلزم البتة عائلة حمادي العقربي وفق ما اوردته موزاييك.

وكان المواطن المكنى بزامبو وهو أحد أنصار النادي الرياضي الصفاقسي قد مدح راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة عند تأديته واجب العزاء و في موكب خاشع بمنزل الفقيد حمادي العقربي . وكان لهذا المدح وقع كبير لدى جماهير النادي الرياضي الصفاقسي و غيرها و خاصة لدى عائلة المرحوم التي سارعت بالرد في اذاعة موزاييك التي أنزلت مقطعا من الفيديو.