(بالفيديو) عبير موسي تردّ بقوة على بشرى بلحاج حميدة وكشف عن حقائق صادمة و مدوية !!

قالت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي أنها لم تعلق ولم تعط أي رأي حول عقوبة الإعدام ، مؤكدة أنها منشغلة بقضايا وطنية لأن الدولة في خطر “وهي تناضل لتسترجع تونس مؤسساتها وأمنها “.

وتابعت موسي في فيديو على صفحتها على شبكة التواصل الاجتماعي أن الحقوقية بشرى بلحاج حميدة اتهمت زوجها بهرسلتها وانتحل صفتها على الشبكة ، وقالت أنها لا تمتلك الدليل القاطع على تصريحاتها تلك ولا أي وثيقة تثبت ملكية الحساب لزوجها، وأكدت موسي أن كل ما قيل أكاذيب وإشاعات لا أساس لها من الصحة والحساب الوهمي لا علاقة له بزوجها “وبإمكانها التثبت من ذلك”.

واستنكرت عبير موسي إقحام عائلتها في الصراع السياسي “لأنهم لم يجدوا حلال لها لأنها أزعجتهم…”

وهاجمت موسي بشرى بلحاج حميدة بشدة ، مذكرة إياها بأنها ترشحت على دائرة زغوان ولم ينتخبها احد ، ثم تساءلت موسي عن سبب إثارة هذا الاشكال في الوقت الراهن ، وان كان لفرملة نجاح حزبها وخدمة للحزب الجديد الذي اعلنه رضا بلحاج مؤخرا..!