الناطق الرسمي للسجون يكشف معطيات جديدة بخصوص قاتل رحمة لحمر

أكّد الناطق الرسمي بإسم الإدارة العامة للسجون والإصلاح سفيان مزغيش، أن قاتل الشابة رحمة لحمر في جهة عين زغوان الشمالية، كان قد أودع السجن مرتين، وذلك في 2013 في سجن المرناقية، من أجل تورطه في قضية القتل العمد المصحوب بالسرقة،

وقد أصدرت المحكمة الابتدائية في تونس يوم 12 جوان، حكما يقضي بعدم سمع الدعوى لعدم المؤاخذة الجزائية وتم الإفراج عنه في نفس اليوم.وأضاف مزغيش اليوم الثلاثاء لـ”شمس اف ام”، أنه تمّ إيداعه مجددا السجن يوم 5 أوت 2014 بتهمة تكوين وفاق قصد الاعتداء على الأملاك والأشخاص ومحاولة السرقة، حيث قضى مدة في سجن الهوارب، قبل أن تصدر المحكمة حكما بالسراح المؤقت والإفراج عنه في سنة 2018.