المشيشي: الترفيع في أجور الولاة خطوة مهمة لتشجيع الكفاءات العليا على تحمل المسؤوليات ( منحة ب 3000 دينار)

أوضح رئيس الحكومة هشام مشيشي ، اليوم الاربعاء 30 سبتمبر 2020 تفاصيل الزيادة الأخيرة في أجور الولاة ، مشددا على أن التحفيز لا يكون فقط ماديا ، بل يكون أحيانا ماديا دون أن يترتب عنه أثر على كتلة الأجور والتوازنات العامة .

وقال المشيشي ”  خلافا لما اقتصر عليه فهم البعض  لهذه المسألة فالترفيع في أجور الولاة رافقه تقليص وتسقيف للامتيازات العينية المخولة لهم بما يجعل الكلفة السنوية  الجملية لتأجيرهم  تبقي تقريبا دون تغيير  .”

واعتبر المشيشي على هامش أشغال انعاد أول مجلس وزراء مخصٌص للنظر في مشروع قانون المالية التعديلي لسنة 2020 ومشروع قانون المالية لسنة 2021 ، أن هذه الخطوة ضرورية لتشجيع الكفاءات العليا بالبلاد على تحمل المسؤوليات السامية على مستوى الجهات  وايمانا بالدور الكبير  المناط بعهدتهم  على حد تعبيره.

يشار الى أن رئيس الحكومة هشام المشيشي قد أصدر مؤخرا أمرا عدد 769 لسنة 2020 مؤرخ في 18 سبتمبر 2020، يتعلق بضبط نظام التأجير والامتيازات المخولة للولاة، حيث مُنح أجرا وامتيازات تعادل ما هو مُخوّل لأعضاء الحكومة.

وينص الأمر الحكومي على ما يلي

– مرتب أساسي مقداره: 1300 د.

– منحة تمثيل مقدارها: 1050 د.

– منحة المسؤولية مقدارها: 1250 د.

– منحة استرجاع المصاريف المرتبطة بالمسؤولية مقدارها: 1780 د.

ويخضع هذا التأجير للضريبة على الدخل وللحجز بعنوان المساهمة في نظام التقاعد والحيطة الاجتماعية ورأس المال عند الوفاة.