الفة الحامدي هؤلاء حاولوا اعتقالي هذا الصباح

كشفت المديرة السابقة للخطوط التونسية ألفة الحامدي اليوم الاثنين ان الحكومة الحالية حاولت اعتقالها اثناء توجهها الى مقر الشركة لعقد ندوة صحفية مؤكدة ان بعض موظفي الشركة وامنيين نبهوها من الوقوع في الكمين وفق تعبيرها.
وأشارت الحامدي في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية الى انها كانت ستكشف خلال الندوة الصحفية ”عن برنامج انقاذ الغزالة” رغم رفض الحكومة الحالية على لسان وزير المالية الحالي مبدأ انقاذ الغزالة بتعلة ان الدولة شريك في شركة نوفال آر ولا وجوب لإنقاذ الخطوط التونسية وفق قولها معتبرة أن في ذلك ضرب لرمز ومقوم من مقوّمات السيادة الوطنية.

كما اكدت الحامدي ان وزير النقل أعلمها بتواصل عملها صلب الشركة رغم ما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي لتكتشف وفق نص التدوينة انه كان كمين لاعتقالها داخل الشركة.