الشروق تنشر قصّةالـ 40 رسالة سرية التي أطاحت بوزير الداخلية توفيق شرف الدين

قالت صحيفة الشروق الصادرة اليوم الجمعة، 8 جانفي 2021 ،أن وزير الداخلية المُقال توفيق شرف الدين ،ارسل 40 رسالة سرية الي 28 أمنيا من الحرس و 12 من الأمن الوطني يطلب منهم مغادرة مكاتبهم فورا مختما كل رسالة بعبارة “قف انتهى” وهو ما جعل المعنيين بالأمر يتصلون بقياداتهم العليا لفهم حقيقة ما يحصل لتنطلق على اثر ذلك الازمة داخل اروقة وزارة الداخلية ويتم اعلام كل من أمر الحرس الوطني ومدير عام الأمن الوطني ليعلما بدورهما رئيس الحكومة هشام المشيشي بتطورات الوضع ،

وبعد مرور اقل من ساعة كانت هنالك مكالمة هاتفية جمعت وزير الداخلية المُقال توفيق شرف و رئيس الحكومة هشام المشيشي داعيا اياه الي ضرورة التراجع عن القرارت لانه تجاوز القانون ولم يتم استشارة القيادات العليا للداخلية بالإضافة إلى عدم التنسيق مع القصبة وانتهت المكالمة بينهما بالاتفاق على التشاور قبل اتخاذ اي قرار إقالة او نقلة خاصة في صفوف كبار المسؤولين الذين يتواجدون على رأس أجهزة أمنية حساسة.

وبعد انتهاء المكالمة الهاتفية بين رئيس الحكومة و وزير داخليته والاتفاق بينهما بسحب الرسائل وعدم تعيين اي قيادي أمني دون العودة له كمرحلة أولى َالتشاور مع امر الحرس الوطني كمرحلة ثانية تم اعلام المشيشي بأن الوزير متمسك بقراراته ليقرر آنذاك رئيس الحكومة إقالته فورا من مهامه وإصدار قرار بإيقاف كل الاقالات والتعيينات وسحب الرسائل التي إرسالها في كنف السرية الي 40 ضابطا وقياديا أمنيا ورفض اي قرأر موقع من الوزير المقال.