الخميري: حركة النهضة انطلقت في مشاورات تشكيل حكومة جديدة

أكد، المتحدث بإسم حركة النهضة ، عماد الخميري، اليوم الإثنين 13 جويلية 2020، قرار مجلس الشورى بالشروع في إجراء مشاورات لتشكيل حكومة جديدة تخلف حكومة إلياس الفخفاخ.

وقال الخميري إنّ شورى النهضة توصّلت وبعد المداولات إلى أنّ الأوضاع الاقتصادية والمالية والاجتماعية صعبة ”ولا يمكن للحركة أن تشارك في حكومة تعلقت برئيسها شبهة تضارب مصالح… وأن كل المعطيات المقدّمة تؤكد أن الحكومة تعيش صعوبات وهناك مساس بالشرعية القانونية والأخلاقية”، وذلك خلال حضوره براديو موزاييك أف أم. 

وأشار الخميري إلى أنّ النهضة أقرت بالصعوبات ودعت إلى تكريس الحوار بين مكونات المشهد السياسي من أحزاب ومنظمات وبمشاركة رئيس الجمهورية للبحث عن الآليات الممكنة لحل الأزمة.

وأكد أنّ النهضة شخصت الوضع وطالبت بالأخذ بعين الاعتبار الصعوبات التي تمرّ بها الحكومة وأنّ التقاضي في شبهة تضارب المصالح التي تلاحق الفخفاخ قد تستغرق عدّة سنوات للبتّ في القضية، لافتا إلى أنّ الحوار الهادئ ضروري.

وأشار المتحدث باسم حركة النهضة إلى جمع عريضة سحب الثقة من راشد الغنوشي لأكثر من 73 توقيعا، قائلا ”السياسة لا تمارس بردود الأفعال ولا يمكن نقل الأزمة في قرطاج والقصبة إلى البرلمان، وأنه إلى حد الآن لا وجود لأي خطوة رسمية لسحب الثقة لكن ربما بعض مكونات الائتلاف الحاكم في البرلمان يرغبون في نقل الأزمة إلى البرلمان” حسب تعبيره.
 
وشدّد على أنّ أداء البرلمان ليس مرتبطا بأداء رئيسه ولا يمكن التحجج بذلك، ”لكن يجب النظر إلى المشهد المشتت الذي أفرزته الانتخابات الأخيرة والأطراف الممثلة داخل مجلس نواب الشعب وخطابها الإقصائي والشعبوي”.