الثقة في السياسيين: سعيّد والمكّي في الصدارة والفخفاخ يخسر 20 نقطة

أبرز البارومتر السياسي لشهر أوت 2020 الذي أنجزته سيغما كونساي بالتعاون مع جريدة المغرب أنّ مؤشر الثقة الكبيرة يتصدّره رئيس الجمهورية قيس سعيد ب54 بالمائة رغم تراجعه بخمس نقاط متبوعا بالقيادي بحركة النهضة ووزير الصحة السابق عبد اللطيف المكّي ب43 بالمائة الذي لم يخسر إلاّ نقطة واحدة. 

ويأتي عضو البرلمان والكاتب الصافي سعيد ثالثا ب28 بالمائة ثم رئيس الجمهورية الأسبق محمد المنصف المرزوقي ب23 بالمائة فرئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي ب21 بالمائة يليها السياسي أحمد نجيب الشابي ب17 بالمائة.

في حين تراجع رئيس حكومة تصريف الأعمال إلياس الفخفاخ ب20 نقطة كاملة في شهر واحد ( الان 13 بالمائة). 

أمّا بخصوص مؤشر انعدام الثقة كليا فنجد رئيس مجلس نواب الشعب ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي في المقدمة ب67 بالمائة، متبوعا حسب ما ورد في جريدة المغرب الصادرة اليوم الثلاثاء 18 أوت بالثلاثي رئيس الحكومة السابق ورئيس حزب تحيا تونس يوسف الشاهد ب60 في المائة وأمين عام حزب العمال حمة الهمامي ونبيل القروي ب59 بالمائة لكليهما ثم الثنائي رئيس الحكومة الأسبق والقيادي بالنهضة علي العريض ورئيسة الدستوري الحر عبير موسي 54 بالمائة.