أوباما وزوجته يقدمان برنامجا موجهّا للمسلمين خلال شهر رمضان

سينتج الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما وزوجته ميشيل برنامجا رمضانيا على حلقات تبث يوميا طوال الشهر الكريم عبر حلقات “برودكاست” الصوتية تركز على الإسلام والمسلمين.

ويحاول أوباما وزوجته تعميق التعايش في الولايات المتحدة، وتوطيد علاقة الولايات المتحدة مع الجالية الإسلامية، حسبما أفادت به شبكة “تيلر ريبورت”.

ويتضمن البرنامج الذي تنتجه شركة “هاير غراوند” المملوكة لأوباما وميشيل بالاشتراك مع إذاعة “سبوتيفاي”، حوارات مع فنانين وممثلين ونشطاء ورياضيين من الجالية المسلمة في الولايات المتحدة، ويركز على الجوانب الإنسانية للضيوف.

وكشفت متشيا أبو سيف الأمريكية من أصل باكستاني والتي ستلعب دور المذيعة في هذه الحلقات أن “القصص التي سيتناولها البرنامج ستكون عامة، وجميع الضيوف سيكونون مسلمين، والهدف النهائي للبرنامج هو أن يحب الناس الضيوف الذين يستمعون إليهم دون الكشف عن هويتهم”.